القائمة الرئيسية

الصفحات

تقشير الوجه بالقهوة : وصفات سهلة التحضير

تقشير الوجه بالقهوة : وصفات سهلة التحضير

إن تقشير الوجه المنزلي الرائع الذي لا يضر بالبيئة هو إضافة القليل من القهوة مع نفس القدر من اللبن الزبادي الطبيعي أو الكريم أو الحليب المرطب ، ثم افرك هذا المزيج على الوجه لبضع ثوانٍ ثم اغسله بالماء البارد.

يحقق هذا المقشر المنزلي نتائج ممتازة ويزيل خلايا الجلد الميتة والأوساخ ويترك البشرة أكثر نعومة ونظافة. 

يمكن استخدام مقشر القهوة منزلي الصنع على الوجه والجسم بالكامل ، والمناطق التي تحتاج عادةً إلى مزيد من التقشير هي الكعب أو المرفقين أو الركبتين.

للحصول على تأثير أفضل ، يجب استخدام هذا التقشير أثناء الاستحمام لأن المسام تفتح بسبب بخار الماء ، مما يسمح للمقشر بتنظيف الطبقات العميقة. يمكنك التعرف أيضا على افضل الوصفات المنزلية لتجديد البشرة.

     المكونات
▪ الخيار 1
- 1 علبة زبادي طبيعي
- 4 ملاعق كبيرة من مسحوق القهوة
▪ الخيار 2
- ملعقتان كبيرتان من مسحوق القهوة
- 4 ملاعق كبيرة من الحليب كامل الدسم
▪ الخيار 3
- 1 ملعقة طعام عسل
- ملعقتان كبيرتان من مسحوق القهوة
▪ الخيار 4
- 2 ملعقة طعام زيت زيتون
- 1 ملعقة كبيرة من مسحوق القهوة أو القهوة

      طريقة التحضير
تخلط المكونات جيدا حتى يتم الحصول على عجينة متجانسة ، ثم طبق في المنطقة التي تريد تقشيرها ، وفركها بحركات دائرية ومن الأسفل إلى الأعلى خاصةً في المناطق الأكثر جفافاً أو المتقطعة.

أخيرًا ، اغسل المنطقة بالماء البارد ، وجففها بمنشفة ، ثم ضع مرطباً على الجلد.

فوائد تقشير الوجه


تقشير الوجه بانتظام مرتين على الأقل في الشهر هي إستراتيجية ممتازة للقضاء على خلايا الجلد الميتة ، وتسهيل اختراق كريم مرطب أو زيت أو غيرها من منتجات التجميل ، وكذلك تليين البشرة ، وتحسين الدورة الدموية.

يمكن استخدام مقشر القهوة بعد الاستحمام الدافئ ويمكن استخدامه كل أسبوع في الأشخاص الذين يملكون بشرة دهنية أو مختلطة ، ولكن الذين لديهم بشرة جافة أو جافة جدا يجب ألا يقوموا بذالك أكثر من مرتين في الشهر ، أي مرة كل 15  أيام.

يمكن أيضًا تطبيق مقشر القهوة قبل استخدام بعض الكريمات المضاد للسيلوليت ليتم استخدامه على الفخذين والساعدين والبطن والعقب لأنه يسمح للالكريم بالتغلغل أعمق في الجلد، ويكون له تأثير أفضل.

بالإضافة إلى عدم احتوائها على البارابين ، فإن هذه الخيارات الأربعة منزلية الصنع لا تضر بالبيئة ، لأن الجزيئات الصغيرة عضوية وتذوب تمامًا في التربة والمياه.


هل كان المقال مفيد؟

تعليقات