القائمة الرئيسية

الصفحات

ما هو شلل النوم أو الجاثوم وكيفية تجنبه

ما هو شلل النوم أو الجاثوم وكيفية تجنبه

شلل النوم أو ما يسمى في المنطقة العربية بالجاثوم هو اضطراب يحدث بعد الاستيقاظ أو عندما تحاول الاستيقاظ ويمنع الجسم من الحركة ، حتى عندما يكون العقل مستيقظًا.

وبالتالي ، فإن الشخص يستيقظ ولكن لا يستطيع التحرك ، فيؤدي ذالك إلى الهلع  والخوف والرعب.

يحدث هذا لأنه أثناء النوم ، يريح الدماغ جميع عضلات الجسم ويبقينا بلا حراك حتى نتمكن من الحفاظ على الطاقة وتجنب الحركات المفاجئة أثناء الأحلام.

ومع ذلك ، عندما تحدث مشكلة في التواصل بين الدماغ والجسم أثناء النوم ، يمكن للمخ أن يستغرق وقتًا طويلاً لإعادة الحركة إلى الجسم ، مما يسبب حلقة من شلل النوم.

خلال كل حلقة من الممكن ظهور الهلوسة مثل رؤية شخص بجانب السرير أو سماع أصوات غريبة ، ولكن هذا يحدث بسبب القلق المفرط والخوف الناجم عن عدم التحكم في الجسم ،  بالإضافة إلى ذلك ، يمكن أيضًا تبرير الأصوات التي يتم سماعها عن طريق حركة عضلات الأذن ، والتي تستمر في الحركة حتى عندما تكون عضلات الجسم الأخرى مشلولة أثناء النوم.

على الرغم من أن شلل النوم أو الجاثوم يمكن أن يحدث في أي عمر ، إلا أنه أكثر شيوعًا بين المراهقين والشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و 30 عامًا ، نظرًا لعدم ارتباطهم بعادات النوم الثابتة والإجهاد المفرط.

أعراض شلل النوم


أعراض شلل النوم


أعراض شلل النوم التي قد تساعد في تحديد هذه المشكلة هي:

- عدم القدرة على تحريك الجسم على الرغم من كونه مستيقظًا.
- الشعور بنقص الهواء.
- الشعور بالكرب والخوف.
- الشعور بالسقوط.
- هلوسة سمعية مثل سماع الأصوات التي لا تميز المكان.
- شعور بالغرق.

على الرغم من أن الأعراض مثيرة للقلق مثل ضيق التنفس أو الشعور بالغرق ، إلا أن شلل النوم ليس خطيرًا ولا يعرض حياة الإنسان للخطر،  أثناء الحلقات ، تستمر عضلات التنفس وجميع الأعضاء الحيوية في العمل بشكل طبيعي.

ما يجب القيام به للخروج من شلل النوم


شلل النوم هو مشكلة غير معروفة ولا تختفي إلا بعد بضع ثوانٍ أو دقائق ،  ومع ذلك ، من الممكن الخروج من حالة الشلل هذه بشكل أسرع عندما يلمس شخص ما الشخص المصاب بشلل النوم أو عندما يكون الشخص قادرًا على التفكير المنطقي في الوقت الحالي ويركز كل طاقته على محاولة تحريك العضلات.

كيفية تجنب شلل النوم أو الجاثوم


يكون شلل النوم أكثر شيوعًا عند الأشخاص الذين يعانون من عادات نوم سيئة ، وبالتالي لمنع حدوث ذالك ، نوصي بتحسين نوعية النوم ، من خلال استراتيجيات مثل:

- النوم من 6 إلى 8 ساعات في الليل.
- اذهب إلى الفراش في نفس الوقت.
- استيقظ كل يوم في نفس الوقت.
- تجنب مشروبات الطاقة قبل وقت النوم ، مثل القهوة أو المشروبات الغازية.

في معظم الحالات ، يحدث شلل النوم مرة واحدة أو مرتين فقط في العمر ،  ولكن عندما يحدث أكثر من مرة واحدة في الشهر ، يُنصح باستشارة طبيب أعصاب أو طبيب متخصص في اضطرابات النوم ، والذي قد يصف استخدام بعض الأدوية المضادة للاكتئاب مثل كلوميبرامين.


هل كان المقال مفيد؟

تعليقات