القائمة الرئيسية

الصفحات

5 أطعمة تعالج الأنفلونزا بشكل أسرع

 يمكن أن يؤدي اختيار ما تأكله جيدًا أثناء الإصابة بالأنفلونزا إلى تحسين الحالة بشكل كبير ، حيث تعتبر طريقة ممتازة لتخفيف بعض الأعراض مثل الحمى واحتقان الأنف وآلام الجسم والشعور بالتعب ، بالإضافة إلى مساعدة الجسم على التعافي.

 أثناء الإنفلونزا من المهم زيادة تناول السعرات الحرارية والسوائل لمساعدة الجسم على محاربة الفيروس ، وكذلك لزيادة إفراز البول ، مما يسهل إطلاق السموم التي يمكن أن تتكون.

 أكثر الأطعمة الموصى بها أثناء الإصابة بالأنفلونزا هي:

 1. حساء أو حساء خضار


 يساعد تناول الحساء على تسييل الإفرازات وإخراج البلغم بسهولة أكبر ، بالإضافة إلى ذلك ، يساعد البخار الناتج عن الخضار الساخنة أيضًا على فك انسداد الأنف.

 يعد حساء الدجاج مثالًا رائعًا لاحتوائه على فيتامينات A و C و E والبروتين ، مما يساعد الجسم على استعادة قوته وزيادة مقاومة جهاز المناعة.  

بالإضافة إلى ذلك ، يحتوي الحساء على الصوديوم والبوتاسيوم اللذين يساعدان في تنظيم درجة حرارة الجسم ، ويفيدان في حالة الحمى.

 2. شاي الاعشاب


 يعتبر الشاي علاجًا منزليًا رائعًا للإنفلونزا لأنه بالإضافة إلى الترطيب فهو مشروب يتم تناوله ساخنًا والبخار يساعد في إزالة احتقان الأنف.  

من الأمثلة الجيدة شاي البابونج والنعناع والجينسنغ ، والتي يمكن تناولها أو استنشاقها للمساعدة في فك انسداد الأنف.

 في حالة الاستنشاق ، فإن أحد أكثر أنواع الشاي الموصى بها لهذا الغرض هو شاب الكافور.

 يعتبر شاي القرفة بالعسل أيضًا حلاً رائعًا لما له من خصائص طبية مطهرة ومضادة للبكتيريا تساعد في علاج الأنفلونزا.

  ما عليك سوى غلي كوب من الماء مع عود قرفة واتركه لمدة 5 دقائق ، يصفى ثم يأخذ ، 3 إلى 4 مرات في اليوم ، يمكنك أيضا إضافة العسل إلى الشاي   .لتقليل الالتهاب في حالة السعال

 3. الفواكه والخضروات


 تزيد الفواكه والخضروات من كمية الماء والألياف والفيتامينات C و A والزنك ، مما يجعل الجسم أكثر قدرة على الاستجابة للفيروس في إنتاج الأجسام المضادة.  

 ثمار الحمضيات مثل الفراولة والبرتقال والأناناس والليمون التي تقوي المناعة.

 يعد الكرنب والجزر والطماطم (البندورة) مصادر للبيتا كاروتين ، ويعمل ضد الالتهابات ويحفز جهاز المناعة.

 4. الزبادي أو الحليب المخمر


 يساعد تناول الزبادي والحليب المخمر بالبروبيوتيك أثناء حالة الأنفلونزا على تحسين الفلورا المعوية وتقوية جهاز المناعة لأنه بنشط خلايا الجسم الدفاعية ويقصر وقت الإصابة بالأنفلونزا. 

 5. بهارات طبيعية


 الثوم والفلفل من الأمثلة الطبيعية التي يمكن أن تكون مفيدة لتسكين احتقان الأنف وتذويب البلغم ، بالإضافة إلى المساعدة في تقليل الحمى وآلام الجسم. 

 تعتبر الروزماري والأوريجانو والريحان أيضًا خيارات رائعة لمحاربة أعراض الأنفلونزا والبرد.

ويب الصحة
ويب الصحة
كاتب في موقع ويب الصحة الذي يقدم معلومات جديدة وموثوقة حول الصحة الجمال التغذية والرجيم. https://www.webseha.com/

تعليقات